تبلیغات
کلام من القلب الی القلب - اذا تم طرح هذا السؤال علیك لماذا سمح الأمیر (علیه السلام) للخلفاء الثلاثة
علی مع الحق والحق مع علی

السلالم علیكم ورحمه الله وبركاته
اذا تم طرح هذا السؤال علیك
لماذا سمح الأمیر (علیه السلام) للخلفاء الثلاثة بسلبه حقه وحق فاطمة علیها السلام ؟
یمكنك الاجابه بهذا الجواب
بالنسبة لتعامل أمیر المؤمنین (علیه السلام) مع غاصبی حقوقهم كان عین الحكمة والعقل لأن أمیر المؤمنین (علیه السلام) لم یكن معه من ینصره حقاً لیقاتل بهم مع المحافظة على كیان الاسلام وبیضته مع إقامة الحجة على الناس عند فعله ذلك فقد طلب الامیر (ع) أربعین رجلاً لیقاتل بهم فلم یحضر سوى أربعة منهم.
وقد قال (ع) عن ذلك: (أما والذی فلق الحبة وبرأ النسمة لولا حضور الحاضر وقیام الحجة بوجود ناصر وما أخذ الله على العلماء أن لا یقاروا على كظة ظالم ولا سغب مظلوم لألقیت حبلها على غاربها ولسقیت آخرها بكأس أولها ولألفیتم دنیاكم هذه أزهد عندی من عفطة عنز): (نهج البلاغة/ جزء من الخطبة الشقشقیة).
وكذلك قول الله تعالى: ((لا إكراه فی الدین)) جعل أمیر المؤمنین (علیه السلام) ومن قبله رسول ربّ العالمین لا یحملون الناس على إمامة علی بالاكراه والجبر وإنما بینوا هذا الأمر أعظم بیان وأوضحوه غایة المستطاع ولكن بعض الناس من قریش أبت ذلك وحملت الناس على ما تهوى.
مع أن الإمام والزهراء (علیهما السلام) لم یقصرا فی بیان مظلومیته ومظلومیتها بامتناعه (علیه السلام)من بیعة الأول ستة أشهر, وغضّب الزهراء (علیها السلام) على أبی بكر وهجره حتى ماتت, وعدم إخبار أبی بكر بوفاتها (علیها السلام) وصلاة أمیر المؤمنین (علیه السلام) علیها ودفنها لیلاً دون علم الخلیفة المزعوم, وقول عائشة فی البخاری ومسلم: وكان لعلی وجه حیاة فاطمة فلما توفیت استنكر علیٌّ وجوه الناس فالتمس مصالحة أبی بكر ومبایعته, ولم یكن یبایع تلك الأشهر فأرسل إلى أبی بكر أن ائتنا ولا یأتنا أحد معك كراهیة لمحضر عمر فقال عمر والله لا تدخل علیهم وحدك ... (حتى قال علی) ولكنك استبددت علینا بالأمر وكنا نرى لقرابتنا من رسول الله (ص) نصیباً حتى فاضت عینا أبی بكر). ثم بین أمیر المؤمنین اعتراضه على خلافة عمر حین دخل على أبی بكر هو وطلحة لما حضرت أبا بكر الوفاة واستخلف عمر فقالا: مَنْ استخلفت؟ قال: عمر! فقالا: فماذا أنت قائل لربك؟ قال: بالله تفرقانی؟! لاَنا أعلم بالله وبعمر منكما، أقول: استخلفت علیهم خیر أهلك (خیر أهل مكة). رواه ابن سعد فی طبقاته الكبرى وصححه الالبانی فی (إرواء الغلیل 6/8) .
ثم بین (علیه السلام) اعتراضه على خلافة عثمان حینما أصر على تولی الحكم بعد عمر, وبقی مرشحاً إلى آخر لحظة متمسكاً بحقه وترشیحه, ولكن القوم أدركوا ذلك ولعبوها جیداً حینما اشترطوا علیه شرطاً یعلمون جیداً بأنه لن یقبله أبداً, وهی أن یبایعهم بشرط أن یسیر بسیرة أبی بكر وعمر فیهم, فرفض هذا الشرط كما هو متوقع فبایعوا عثمان علیه, فقال حینها(ع) لعبد الرحمن بن عوف حینما لعب هذه اللعبة وتآمر مرة أخرى لاخراج الخلافة عن أهلها وزحزحتها عن الامام الحق بعد مؤامرة السقیفة فقال (ع) لابن عوف: (حبوته حبو دهر لیس هذا أول یوم تظاهر فیه علینا ((فصبر جمیل والله المستعان على ما تصفون)) والله ما ولیت عثمان إلا لیرد الأمر إلیك والله ((كل یوم هو فی شأن)) (تاریخ المدینة لابن شبة ج2/ 920، والطبری 3/297، والكامل 2/71، وأبو الفداء فی المختصر فی أخبار البشر 1/165) وغیرهم.
أما بالنسبة لحق فاطمة (ع) فلم یسكت الامام (ع) فقد داعى أمیر المؤمنین(ع) (بعد الزهراء وخلافها الواضح مع أبی بكر) بإرثها فی زمن عمر هو والعباس لمرتین لیثبت ویؤكد أحقیة الزهراء (ع) وإصرار أهل البیت على مظلومیتهم وإرثهم المغصوب, وهذا الامر قد نقله البخاری وغیره فلا یمكن لأحد إنكاره حتى قال إبن حجر شارح البخاری فی (فتح الباری 6/145): والذی یظهر والله أعلم حمل الامر فی ذلك على ما تقدم فی الحدیث الذی قبله فی حق فاطمة, وأن كلاً من علی وفاطمة والعباس اعتقد أن عموم قوله: لا نورث، مخصوص ببعض ما یخلفه دون بعض, ولذلك نسب عمر إلى علی وعباس أنهما كانا یعتقدان ظلم من خالفهما فی ذلك... إ هـ. وكلامه هذا إشارة الى قول عمر لعلی والعباس عن أبی بكر (فرأیتماه فی كاذباً آثماً غادراً خائناً) . وقال لهما عن نفسه أیضاً (فرأیتمانی كاذباً آثماً غادراً خائناً) وهذا الكلام فی مسلم (ج5/152) أما البخاری فقال كعادته (فرأیتماه كذا وكذا)!!.

تحقیق: ابوابراهیم الموسوی




طبقه بندی: الخـــــــلافــــــــــــــــة والغــــدیر فــــی القـــرآن الكریم = خلافت والغدیر در قرآن كریم، 
نگارش در تاریخ چهارشنبه 30 دی 1394 توسط سیدعبداللطیف صُبــاح الموسوی | اکتب تعلیق ()
درباره وبلاگ
موضوعات
آخرین مطالب
جستجو
آرشیو مطالب
نظر سنجی
نظر شما در مورد وبلاگ من چیه؟






نویسندگان
پیوند ها
پیوند های روزانه
آمار سایت
بازدیدهای امروز : نفر
بازدیدهای دیروز : نفر
كل بازدیدها : نفر
بازدید این ماه : نفر
بازدید ماه قبل : نفر
تعداد نویسندگان : عدد
كل مطالب : عدد
آخرین بازدید :
آخرین بروز رسانی :


دانلود اهنگ

دانلود

دانلود رایگان

دانلود نرم افزار

دانلود فیلم

دانلود

شادزیست

قالب وبلاگ

لیمونات

شارژ ایرانسل

تک باکس

دانلود نرم افزار