تبلیغات
کلام من القلب الی القلب - الجنة تحت أقدام الأمهات . هل هو حدیث ؟
علی مع الحق والحق مع علی

بسم الله الرحمن الرحیم

اللهم صل على محمد وآل محمد الطیبین الطاهرین
لقد اهتم الإسلام العظیم بالأم وأعطاها حقاً أكبر؛ وذلك لما تقدمه من تضحیات أكثر، فالأم هی التی یقع علیها وحدها عبء الحمل والوضع والإرضاع، وما یرافقهما من تضحیات وآلام، حیث یبقى الطفل فی بطنها مدة تسعة أشهر فی مرحلة الحمل، یتغذّى فی بطنها من غذائها، ویقرّ مطمئناً على حساب راحتها وصحتها.ثم تأتی مرحلة الوضع الذی لا یعرف مقدار الألم فیه إلا الأُم، حیث تكون حیاتها ــ أحیاناً ــ مهدَّدة بالخطر. ویوصی بها الله تعالى على وجه الخصوص
بسم الله الرحمن الرحیم (وَوَصَّیْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَیْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِی عَامَیْنِ) (لقمان: 14).قال رسول الله (صلى علیه وآله وسلم ): (الجنة تحت أقدام الأمهات)وقال الإمام زین العابدین علی بن الحسین (علیه السلام) (فحق أمك أن تعلم أنها حملتك حیث لا یحمل أحدٌ أحداً، وأطعمتك من ثمرة قلبها ما لا یطعم أحد أحداً، وأنها وَقَتْكَ بسمعها وبصرها ویدها ورجلها وشعرها وبشرها وجمیع جوارحها، مستبشرة بذلك فرحة موبلة محتملة لما فیه مكروهها وألمه وثقله وغمه، حتى دفعتها عنك ید القدرة وأخرجتك إلى الأرض فرضیت أن تشبع وتجوع هی وتكسوك وتعرى، وترویك وتظمأ، وتظلك وتضحی، وتنعمك ببؤسها وتلذذك بالنوم بأرقها، وكان بطنها لك وعاء، وحجرها لك حواء، وثدیها لكه سقاء، ونفسها لك وقاء، تباشر حر الدنیا وبردها لك ودونك، فتشكرها على قدر ذلك، ولا تقدر علیه إلا بعون الله وتوفیقه.
وفی الحدیث أن رجلاً أتى إلى رسول الله(صلى الله علیه وآله وسلم)قال یا رسول الله ( صلى الله علیه وآله و سلم) : إن والدتی بلغها الكبر ، وهی عندی ألان ، أحملها على ظهری ، وأطعمها منكسبی ، وأمیط عنها الأذى بیدی ، و أصرف عنها مع ذلك وجهی استحیاءً منها وإعظاماً لها ، فهل كافأتها · قال رسول الله (صلى الله علیه وآله وسلم)لا، لأن بطنها كان لك وعاء ، وثدیها كان لكسقاء ، و قدمها لك حذاء ، و یدها لك وقاء ، و حجرها لك حواء ، و كانت تصنعذلك لك و هی تتمنى حیاتك ، و أنت تصنع هذا بها و تحب مماتها".

فهل هذا جزاء الإحسان حیث حملتك أُمّك كرهاً ووضعتك كرهاً وحمله وفصاله ثلاثون شهراً تضحی خلالها الأُم أعظم التضحیات، وتؤثر ولدها على نفسها أیّما إیثار.إنّ حالة الأُم تختلف منذ الأیّام الأولى لإنعقاد النطفة، فتتوالى علیها الصعوبات، وهناك حالة تسمى حالة (الوحام) هی أصعب الحالات التی تواجهها الأُم، ویقول الأطباء عنها: إنّها تنشأ نتیجة قلّة المواد التی تحدث فی جسم الأُم نتیجة إیثارها ولدها على نفسها.كلما تكامل نمو الجنین امتص مواداً أكثر من عصارة روح الأُم وجسدها، تترك أثرها على عظامها وأعصابها، فیسلبها أحیاناً نومها وغذاءها وراحتها وهدوءها، أمّا فی آخر فترة الحمل فیصعب علیها حتى المشی والجلوس والقیام، إلاّ أنّها تتحمل كلّ هذه المصاعب بصبر ورحابة صدر وعشق للولید الذی سیفتح عینیه على الدنیا عمّا قریب، ویبتسم بوجه أُمّه.وتحل فترة وضع الحمل، وهی من أعسر لحظات حیاة الأُم، حتى أنّ الأُم أحیاناً تبذل نفسها وحیاتها من أجل سلامة الولید.على كلّ حال، تضع الأُم حملها الثقیل لتبدأ مرحلة صعبة أُخرى، مرحلة مراقبة الطفل المستمرة لیل نهار... مرحلة یجب أن تلبى فیها كلّ احتیاجات الطفل حتى یكون هو فیها مرتاحاً وهی فیها تتحمل عناء التربیة ومراقبة الطفل حتى یكبر ویصیر عون لها فی هذا الدنیا الفانیة ویا أسفاً على هذا الزمان حیث اصبحت الأم فیه مهمله لیحترمها أبناءها ولا یقدّرون تعبها أللهم جعلنا من البارین لأبوینا بحق محمد وآله محمد
وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمین والصلاة والسلام على محمد وآله الطیبین الطاهرین






طبقه بندی: حکایات + احادیث+ واخبار متفرقة، 
نگارش در تاریخ سه شنبه 21 دی 1395 توسط سیدعبداللطیف صُبــاح الموسوی | اکتب تعلیق ()
درباره وبلاگ
موضوعات
آخرین مطالب
جستجو
آرشیو مطالب
نظر سنجی
نظر شما در مورد وبلاگ من چیه؟






نویسندگان
پیوند ها
پیوند های روزانه
آمار سایت
بازدیدهای امروز : نفر
بازدیدهای دیروز : نفر
كل بازدیدها : نفر
بازدید این ماه : نفر
بازدید ماه قبل : نفر
تعداد نویسندگان : عدد
كل مطالب : عدد
آخرین بازدید :
آخرین بروز رسانی :


دانلود اهنگ

دانلود

دانلود رایگان

دانلود نرم افزار

دانلود فیلم

دانلود

شادزیست

قالب وبلاگ

لیمونات

شارژ ایرانسل

تک باکس

دانلود نرم افزار